الحكومة اليمنية تزف خبر سار جداً الى جميع اليمنيين العالقين خارج الوطن

هام

 

أقرت الحكومة اليمنية تعديل بروتوكول إجلاء رعاياها العالقين في الخارج، على ضوء المستجدات الجديدة، وبالاسترشاد بتجارب الدول الأخرى التي اتخذت إجراءات أخرى عقب العودة التدريجية من الإغلاق الكامل عقب جائحة كورونا.

وألغت اللجنة الوطنية العليا للطوارئ لمواجهة وباء كورونا المستجد والتابعة للحكومة إلغاء شرط فحص البي سي آر؛ لتسهيل عودة العالقين عبر المنافذ الجوية، اعتبارًا من يوم الإثنين المقبل، وفقًا لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وجاء اتخاذ القرار خلال اجتماع للجنة عبر تقنية الاتصال المرئي برئاسة رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك وأقرت فيه الاستعاضة عن فحص البي سي آر بالفحص الحراري.

وفي الاجتماع أكد وزير الخارجية في الحكومة اليمنية محمد الحضرمي، أن عمليات الإجلاء مستمرة إلى حين معالجة وضع جميع العالقين في مختلف الدول، والتي ترتبت عن تفشي وباء كورونا المستجد.
وفي سياق آخر وجهت الحكومة اليمنية برفع الجاهزية القصوى في المحافظات المتوقع تأثرها بالمنخفض الجوي.

وشددت الحكومة على تفعيل فرق الطوارئ والإنقاذ تحسبًا لأي فيضانات أو سيول ناتجة عن المنخفض المداري وأخذ الاحتياطات اللازمة والممكنة لتلافي أي أضرار وتجنب أي قصور.

ووجه كل من وزيري الإدارة المحلية عبد الرقيب فتح والصحة والسكان ناصر باعوم المنظمات المحلية والدولية العاملة الاستعداد التام لمساندة جهود السلطات المحلية وتجهيز كميات كافية من المساعدات الغذائية والإيوائية والصحية وتقديمها للمتضررين، بحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية.

وشدد الوزيران على اخذ الاحتياطات اللازمة والممكنة لتلافي أي أضرار وتجنب أي قصور في تنفيذ المهام الموكلة لعمل السلطات المحلية ولجان الطوارئ والتنسيق المستمر بين الجهات ذات العلاقة ورفع تقارير عاجلة إلى الحكومة أولا بأول لعمل الحلول اللازمة.

وقضت التدابير الحكومية بتفعيل إدارات الطوارئ في المستشفيات والمرافق الصحية والعمل بخطة الطوارئ المعدة من قبل الوزارة لمواجهة أي تداعيات محتملة.
 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص